31 عامًا والعد مستمر

خض في بعض المعلومات المثيرة حول الشركة ورحلة Red Bull على مدار آخر 31 عامًا.

البداية

مستلهمًا بالمشروبات الصحية من الشرق الأقصى، قام Dietrich Mateschitz بتأسيس Red Bull في منتصف ثمانينات القرن الماضي. قام بابتكار تركيبة مشروب الطاقة Red Bull وطور المفهوم التسويقي الفريد لمشروبات Red Bull. وفي الأول من أبريل عام 1987، تم بيع مشروب الطاقة Red Bull للمرة الأولى على الإطلاق في السوق المحلية للمنتج بالنمسا. ولم تكن هذه مجرد انطلاقة لمنتج جديد تمامًا، بكل كانت في الواقع ميلاد لفئة جديدة كليًا من المنتجات. يتوفر اليوم Red Bull في 171 دولة واستهلكت أكثر من 75 مليار عبوة من Red Bull حتى اليوم.

<p>أسس ديتريك ماتيشيتز "ريد بُل" في منتصف الثمانينات من القرن الماضي بعدما كان استوحى الفكرة من المشروبات الوظيفية التي وجدها في الشرق الأقصى. كما عمل على صقل المنتج وتركيبته وتطوير المفهوم التسويقي الفريد من نوعه للمنتج. في 1987، وتحديداً في الأول من أبر

في 2018 قمنا ببَيْع 6,8 مليارات عبوة

12,239موظفًا

بحلول نهاية عام 2018، وظفت Red Bull 12,239 شخصًا في 171 دولة - بالمقابل في عام 2017 كان لدينا 11,886 موظفًا في 171 دولة .

في 171 دولة حول العالم

في إطار التوسع أكثر، تستهدف Red Bull الأسواق الرئيسية في غرب أوروبا والولايات المتحدة والأسواق المتنامية في الشرق الأقصى، بينما نركز أيضًا على الانتشار المتواصل لمجموعة المنتجات العضوية لـ Red Bull.

6,8 مليارات/ عبوة تم بيعها

تم بيع 6.790 مليار عبوة في المجمل من Red Bull في جميع أنحاء العالم في 2018، مما يمثل زيادة تبلغ 7.7% مقارنة بعام 2017 الذي كان ناجحًا للغاية بالفعل. ارتفعت رأس مال الشركة بنسبة 3.8% من 5.336 مليار يورو إلى 5.541 مليار يورو. وفيما يتعلق بالمبيعات والعائدات والإنتاجية والربح التشغيل، ارتفعت الأرقام مرة أخرى لتمثل الأرقام الأفضل في تاريخ الشركة حتى يومنا هذا. من بين الأسباب الرئيسي لمثل هذه الأرقام الإيجابية هي المبيعات المذهلة في أسواق Red Bull في الهند (+30%) والبرازيل (+22%) وأوروبا الشرقية (+22%) وشمال أوروبا (+12%) وألمانيا (+12%)، مقترنة بإدارة التكاليف بشكل فعال للغاية والاستثمار المستمر في العلامة التجارية.

إكتشف عالم ما وراء العبوة