أكّدت الهيئات الصحية أن الاستهلاك المعتدل للكافيين ليس له أي آثار غير مرغوب فيها.

قامت هيئات صحية عديدة حول العالم بدراسة تأثيرات الكافيين. على سبيل المثال، قام عالمو وزارة الصحة الكندية بمراجعة الدراسات العلمية عن الكافيين بشكل مكثّف (ناوروت وآخرون، 2003). استناداً إلى هذه المراجعة، استنتجوا أن عموم السكان من البالغين الأصحاء ليسوا معرضين لخطر الآثار المضرّة من الكافيين إذا لم يتعدّى مجموع الكمية المستهلكة 400 ملغ في اليوم. وهذا يتطابق مع نتائج مماثلة للهيئة الأوروبية لسلامة الأغذية في العام 2015. من جهة أخرى، يجب على النساء الحوامل وفي فترة الرضاعة الحدّ من كمية الكافيين المستهلكة إلى 200 ملغ في اليوم. تحتوي عبوة ريد بُل مشروب الطاقة 250 ملل على 80 ملغ من الكافيين، أي ما يعادل نفس كمية الكافيين التي نجدها في فنجان قهوة. استنتجت هيئات الصحة حول العالم أن ريد بُل مشروب الطاقة آمن للاستهلاك، ولذلك يتوفّر في أكثر من 171 دولة من ضمنها كافة دول الإتحاد الأوروبي.